سوينغ تايم

"""أعرف أنّ هناك دومًا فتاة تحمل سرًّا، شيئًا خفيًّا ومنكسرًا فيها. وبالسّير عبر القرية مع إيمي، أدخل بيوت الناس، أصافحهم، أتناول طعامهم وشرابهم، يعانقني أطفالهم، غالبًا فكرت أنني رأيتها ثانية، تلك الفتاة التي تعيش في كلّ مكان وفي كل الأزمان في التاريخ، التي تكنس الباحة أو تصب الشّاي أو تحمل طفل شخص آخر على وركها، وتتطلع نحوك بسِرٍّ لا يمكنها إفشاؤه"".
*
فتاتان سمراوان تحلمان أن تصبحا راقصتين – لكن واحدة منهما فقط، تريسي، ابنة أحد الرّاقصين المصاحبين لمايكل جاكسن، تحمل الموهبة الحقيقية، فيما الأخرى لا تحمل سوى أفكار: عن الإيقاع والزّمن، الجسد الأسود والموسيقى السّوداء، ما هي البذرة التي تنمو منها القبيلة؟ وما الذي يجعل الإنسان فرْدًا حُرًّا. إنها قصّة تسير منذ الطفولة، حيث تلك الصّداقة العميقة التي جمعت الفتاتين منذ المدرسة وحصص الرّقص، وإلى النضج، حين لا تعودان تزوران بعضهما، لكنهما لم ينسيا بعضهما أبدًا."

المؤلف : زيدي سميث

المترجم : أماني لازار

دار نشر روايات
تاريخ النشر 2020
الغلاف غلاف ورقي
الحجم 21.2 x 14 x 3.6
دار نشر
روايات
تاريخ النشر
2020
الغلاف
غلاف ورقي
الحجم
21.2 x 14 x 3.6

80.00  AED

الوصف

"""أعرف أنّ هناك دومًا فتاة تحمل سرًّا، شيئًا خفيًّا ومنكسرًا فيها. وبالسّير عبر القرية مع إيمي، أدخل بيوت الناس، أصافحهم، أتناول طعامهم وشرابهم، يعانقني أطفالهم، غالبًا فكرت أنني رأيتها ثانية، تلك الفتاة التي تعيش في كلّ مكان وفي كل الأزمان في التاريخ، التي تكنس الباحة أو تصب الشّاي أو تحمل طفل شخص آخر على وركها، وتتطلع نحوك بسِرٍّ لا يمكنها إفشاؤه"". * فتاتان سمراوان تحلمان أن تصبحا راقصتين – لكن واحدة منهما فقط، تريسي، ابنة أحد الرّاقصين المصاحبين لمايكل جاكسن، تحمل الموهبة الحقيقية، فيما الأخرى لا تحمل سوى أفكار: عن الإيقاع والزّمن، الجسد الأسود والموسيقى السّوداء، ما هي البذرة التي تنمو منها القبيلة؟ وما الذي يجعل الإنسان فرْدًا حُرًّا. إنها قصّة تسير منذ الطفولة، حيث تلك الصّداقة العميقة التي جمعت الفتاتين منذ المدرسة وحصص الرّقص، وإلى النضج، حين لا تعودان تزوران بعضهما، لكنهما لم ينسيا بعضهما أبدًا."

معلومات اضافية

ISBN 978-9948-24-173-7
المؤلّف زيدي سميث
الرسام لا
المترجم أماني لازار
دار نشر روايات
تاريخ النشر 2020
الفئة العمرية لا
الغلاف غلاف ورقي