جيمس بالدوين

ولد جيمس بالدوين في هارلم بمدينة نيويورك عام ١٩٢٤، ونشأ في بيئة شديدة الفقر. ولأنه ابنًا غير شرعي، فهو لم يعرف والده الحقيقي قط. كان في طفولته قارئًا نهمًا، ففي الثانية عشرة من عمره ظهر عمله الأول في صحيفة تعود لإحدى الكنائس. اشتُهر برواياته التي تبحث في مواضيع الجنس وهواجس الهوية الضائعة أو المحاصرة أو المخنوقة. كما عُرف بمقالاته الحادة اللهجة حول الصراع المتعلق بحقوق الإنسان.إضافة إاى رواياته الكثيرة، وقصة للأطفال ومجموعة قصصية واحدة. وقد نال شهرته عقب إصدار روايته الأولى
كتب أخرى للمؤلف