منى سروجي

ولدت وترعرت في مسقط رأسي لبنان، وانتقلت إلى بلدي الثاني الإمارات العربية المتحدة لأكمل مسيرتي في مجال التربية والتعليم كأمينة مكتبة. وبقضل الله تعالى حصلت على تكريم من مؤسسة الإمارات للآداب كأفضل أمينة مكتبة. بدأت بكتابة القصص الهادفة لأشارك مجتمعي بخبرتي بما للقصة من دور أساسي وكبير في بناء شخصية الطفل، وفي صقل وتطوير مهارات القراءة في المراحل العمرية المبكرة وهي أفضل طريقة للتواصل مع الأطفال ولغرس قيم نبيلة في نفوسهم. أنا أم وجدة وأحب أن أكتب وأسلي أطفالي بقراءة القصص.
كتب أخرى للمؤلف